• جديد
لقد أتى على الإسلام حين من الدهر لم يكن شيئا سوى النص المنزل المحدد لشؤون الفرد والجماعة . ثم أتى على الإسلام حين من الدهر تعايش فيه النص المنزل مع النص المؤول بظهور الفرق الكلامية التي فتحت الباب واسعا لتتجاوز فعالية العقل المؤول مجال العقيدة والنص المتشابه ، إلى الشريعة والنص المحكم . ثم آل الإسلام اليوم إلى نص ينظر إليه باعتباره حدثا تاريخيا محكوما بظروف الزمان والمكان الملازمين لنزوله . بحيث تغيرت فعالية العقل من القبول بالتنزيل إلى إعمال التأويل ثم الاستعاضة عن النص وتبديله بالمصلحة المجردة من الدليل الشرعي.
نزار الحمروني
9789938200768
50 عناصر

البيانات

عدد الصفحات
264
الحجم
23.5*15.5
الوزن
0.405 كغ
سنة النشر
2018
دار النشر
مجمع الأطرش للكتاب المختص

قد يعجبك ايضا

مختارات من الكتب ضمن مركز الاهتمام المطلوب

التوصيل مؤمن

التوصيل مؤمن مع شركة أرامكس

الإرجاع المجاني

الإرجاع مجاني في حالة خلل بالكتاب في غضون 30 يوم

التسليم داخل تونس

مواعيد التسليم : من 24 إلى 48 ساعة

التسليم خارج تونس

مواعيد التسليم : أسبوع كأقصى تقدير