• جديد
... إن للتحبيس - في بعض جوانبه - معنى دينيا يضفي عليه نزعة روحية تكسب الموقوف قدسية يحرم انتهاكها باعتباره « حبسًا مؤبدا ، ووقفا حرامًا سرمدا لا يبدل عن طريقه ولا يغير عن سبيله » ، فيكتسب الحبس - بذلك- حماية تجعله « لا يباع ولا يوهب ولا يورث إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها » ، وهي حدود تحول دون المساس به ، « فمن بدله بعد ما سمعه فإنما أثمه على الذين يبذلونه . أو سعى في تغييره فالله حسيبه وولي الانتقام منه » ! ... ... فإلى أي مدى ستكون قدسية الحدود الحامية لأوقاف الجانب المذكور كافية للحيلولة دون انتزاعها من قبل العناصر البورجوازية الفرنسية الوافدة والتي لا معنى – بالنسبة إليها- لا « لأعمال البر » ولا « للصدقة الجارية » وغيرها من القيم المحلية ، إذ لا هم للعناصر المشار اليها إلا تحقيق الأرباح والاثراء الشريع ولو على حساب ما يعده المحليون مقدساً ؟ وهل بامكان « اللات الثلاث » ( لا يوهب ، لا يياع ، لايرهن ) أن تحول دون « تدنيس » المعمرين لأوقاف الحرمين؟
9789938898170
50 عناصر

البيانات

عدد الصفحات
622
الحجم
16*24
الوزن
1.093 كغ
سنة النشر
2015
دار النشر
مجمع الأطرش للكتاب المختص

قد يعجبك ايضا

مختارات من الكتب ضمن مركز الاهتمام المطلوب

التوصيل مؤمن

التوصيل مؤمن مع شركة أرامكس

الإرجاع المجاني

الإرجاع مجاني في حالة خلل بالكتاب في غضون 30 يوم

التسليم داخل تونس

مواعيد التسليم : من 24 إلى 48 ساعة

التسليم خارج تونس

مواعيد التسليم : أسبوع كأقصى تقدير