• جديد

إن ما قدم في هذا الكتاب لهو من الأهمية بمكان لمعلم اللغة العربية ، ذلك أن إجادة التدريس تتطلب من المعلم أن تكون خبراته نامية ، بمعنى أن يمزج المعارف العلمية مع التجارب التطبيقية التي تؤهله لتحقيق ما سعى له من أهداف . من هنا عمدنا إلى المزج بين المعرفة العلمية لطرائق التدريس ، والتطبيق العملي الذي يحقق التفاعل الإيجابي الذي يثري تفاعل الطالب مع اللغة ، فأوردنا من أساليب التعليم ما نعتقد أنها الأقدر على جعل الطالب يتفاعل مع اللغة استماعا وحديثا ثم قراءة وكتابة في منظومة تربوية ، تساير أحدث الأساليب التربوية التي تحبب الطالب بلغته العربية . ولما كانت المعرفة المجردة والتطبيق المحدود لا يكفيان لتحقيق التفاعل ، فإن المطلوب من المعلم أن يستفيد مما عرض في هذا الكتاب ، وأن يستمر في التجريب ، إلى جانب الاطلاع على تجارب الآخرين ؛ ليستفيد مما أنجزوه ؛ بهدف تطوير أساليبه تخطيطا وتنفيذا وتقويما . ورغبة في الاستفادة من البرامج الإلكترونية الحديثة فقد أوردنا في الفصل الأخير جزءا يسيرا من الأساليب التي يمكن أن يستفيد منها المعلم في تعليم اللغة العربية وصولا إلى زيادة تفاعل الطالب في حديثة وممارسته للغة ، ولتحقيق هذا الهدف أوردنا في الكتاب ما يمكن أن يقلب صفحة ( التقليدية ) في أساليب التعليم إلى أن يصبح المعلم موجها ومرشدا لعملية التعلم ، ويصبح ، هو محور العملية التعليمية . إننا من خلال هذا الكتاب رمينا إلى تغيير الصورة النمطية التي رسمت لمعلم اللغة العربية ، إلى صورة جديدة تقوم على مسايرة العصر ، من خلال فهمه الجديد لعملية التعليم ...

9782923633503
50 عناصر

البيانات

عدد الصفحات
208
الحجم
15.5*23.5
الوزن
0.291 كغ
سنة النشر
2016
دار النشر
المركز العربي للخدمات التربوية

قد يعجبك ايضا

مختارات من الكتب ضمن مركز الاهتمام المطلوب

التوصيل مؤمن

التوصيل مؤمن مع شركة أرامكس

الإرجاع المجاني

الإرجاع مجاني في حالة خلل بالكتاب في غضون 30 يوم

التسليم داخل تونس

مواعيد التسليم : من 24 إلى 48 ساعة

التسليم خارج تونس

مواعيد التسليم : أسبوع كأقصى تقدير