• جديد
إن المتأمل في تاريخ البشرية منذ انبلاجه وحتى يوم الناس هذا يجده حافلا بانقسام الناس على أنفسهم بين " الأنا " ( الذات ) و " الآخر " ويتجلى ذلك فيما عرفته ولا تزال تعرفه الجماعات والأمم من صراعات بسبب اختلاف الرؤى بين من هو في موقع " الأنا " وبين من هو في موقع " الآخر " نتيجة لتناقض مصالح هذا الطرف أو ذاك . وفي ذات السياق حصلت حروب وصراعات ولا تزال تحصل لمجرد انتهاء الإنسان " الآخر “ إلى موقع مخالف " للأنا " " دينيا أو طائفيا أو عرقيا أو مناطقيا دون حتى معرفة مباشرة في بعض الأحيان لهذا الإنسان الآخر " . لذلك كله شغلت مسألة " الأنا “ و “ الآخر " ولا تزال تشغل بال الباحثين والمفكرين قدامي ومحدثين شرقا وغربا ، وتعددت وجهات النظر حولها من ثقافة و حضارة إلى أخرى ومن عصر إلى آخر . ولسائل أن يسأل ما المقصود بالآخر ؟ وما طبيعة العلاقة التي تربطه بالذات أو الأنا ؟ » وللإجابة يقال للسائل إن المفهوم الدلالي للآخر يرد في القواميس اللغوية ليفيد الغير مقابل مصطلح " الذات “ أو ” الأنا “ على غرار ما أورده الجرجاني في كتاب التعريفات : " ذات الشيء دلالته على نفسه وعلى عينه ، والذاتي لكل شيء ما يخصه وما يميزه ما عداه “ .
9789938200553
50 عناصر

البيانات

عدد الصفحات
192
الحجم
23.5*15.5
الوزن
0.313 كغ
سنة النشر
2018
دار النشر
مجمع الأطرش للكتاب المختص

قد يعجبك ايضا

مختارات من الكتب ضمن مركز الاهتمام المطلوب

التوصيل مؤمن

التوصيل مؤمن مع شركة أرامكس

الإرجاع المجاني

الإرجاع مجاني في حالة خلل بالكتاب في غضون 30 يوم

التسليم داخل تونس

مواعيد التسليم : من 24 إلى 48 ساعة

التسليم خارج تونس

مواعيد التسليم : أسبوع كأقصى تقدير