• جديد
لم يفرز الجدل في الفكر الإسلامي بين التوحّد العقائدي والتعدّد الفكري مناظرات فكرية أو مطارحات منطقية باعتماد الاستدلال والحجة ، بل أفضى في كثير من العصور والأمصار، إلى ظهور حملات تندید وتهجم بل وتكفير طالت الجانب الأوفر من الفلاسفة والمفكرين وأفضت إلى نفيهم وترحيلهم وإحراق العديد من المصنفات والكتب ، وتهاوى، نتيجة لذلك، الجهد الفكري في العالم العربي والإسلامي ونخرته الصراعات المذهبية والأطماع الشخصية والعصبية السياسية فحف به فيه الضعف وترتب على هذا الوضع تخلف الاجتهاد وهيمنة روح التقليد وتنامي التعصب للمذاهب بما جعل الفقهاء يخضعون وينصاعون لأصحاب المذهب دون مناقشة ويحكمون على من خالف مذهبهم بالضلال والفسوق والكفر. وليس خليقا يفكر كان موئلا للحضارة الإنسانية خلال أحقاب ، حمى الفكر الديني من سطوة الأصولية ويأس الظلامية، أن يقتصر على اجترار ما ذكره الأوائل ومدح ما اهتدي إليه المتقدّّمون ويرتدّ عما شهده من ترقب لإعلاء مكانة العقل. ولما كانت فلسفة القانون كفيلة بإدراك جميع جوانب وخصوصيات القانون، فقد قدّر رجال القانون ان دورها يتمثّل في تجديد ماهية القانون من خلال تدبّر أحكامه وتكريس المبادئ المؤسسة لعلم القانون والمساعدة على تبين السياسة القانونية وتحديد المثل الواحب اعتبارها وتحليل المفاهيم القانونية وإثراء الفكر القانوني. وإن التطورات الحديثة للقانون المقارن والشكوك الحالية تكتنف القانون الدولي والرهانات الجديدة التي يفرضها المجتمع المدني والمجادلات الفكرية العقائدية ، التي لم تفتأ تعصف بالعالم العربي والإسلامي من شأنها أن تسلط المزيد من الضوء على نقائص التقنيات القانونية وتشجع على الانعطاف أكثر في اتجاه فلسفة القانون. وترتيبا على ذلك فإن إشراقة فلسفة القانون في الوقت الراهن ليست مناسبة فحسب بل كذلك ضرورية ومن "طبيعة الأشياء". وفي المتحصّل، يمكن اعتبار فلسفة القانون ترجمانا عن موقف الرجل الحرّ الرافض للخضوع لاستبداد أيّة مدرسة أو أي رأي، وهي نقيض التحذلق والامتثال، فهي قلق فكري أبـدي وشكّ منهجي أزلي.
محمد حمودة
9789938203349
50 عناصر

البيانات

عدد الصفحات
592
الحجم
23.5*15.5
الوزن
1,016 كغ
سنة النشر
2021
دار النشر
مجمع الأطرش للكتاب المختص

قد يعجبك ايضا

مختارات من الكتب ضمن مركز الاهتمام المطلوب

التوصيل مؤمن

التوصيل مؤمن مع شركة أرامكس

الإرجاع المجاني

الإرجاع مجاني في حالة خلل بالكتاب في غضون 30 يوم

التسليم داخل تونس

مواعيد التسليم : من 24 إلى 48 ساعة

التسليم خارج تونس

مواعيد التسليم : أسبوع كأقصى تقدير